الاثنين، 3 مارس 2014

همسة في أذن الوطن

سأطرق بابك حتى ولو كنت لغما و سأستلذ بعطرك حتى ولو كنت رسما وسأستنشق رحيقك حتى لو أمسيت سما, انت فإن اغتصبوك احبك, انت وإن أذلوك لن اكون ضدك, أنت يامن تذوقت ودك, انت يامن بروحي أمدك, انت يامن يقتلني يوميا بعدك.
أنت أيها الجفاء المتمادي, انت أيتها الدمعة التى ملأت الوادي انت يا أملي يا فؤادي, انت الذي يسمونك بالعربية "بلادي" ......
عفوا سأسميك عشيقتي الأبدية ....

 

 

المتابعــــــــــــــــــــون

المشاركــــات الشائعــــــة